الخميس، 11 نوفمبر، 2010

ردي على مشعل السديري

. 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
............................................................................. 

وصلني آيميل قبل فترة 
ولا اجزم بصحتة ولكن 
تفاجات بما فيه من كلام وتهجم 
على المفتي العام 
واحببت ان ارد على كاتب الموضوع


.......



يامشعل السديري 
خاف الله في كلامك انت مسائل عنه امام الله يوم القيامة  
وكل شخص يتبع كلامك هذا  ستحمل اثمة واثم من تبعة الى يوم الدين 
احب اوضح لك بعض الامور يمكن تكون خافية لديك وتعليق من على ماكتبت 

اولا قلت...
بخصوص عمل المرأة في محلات الملابس الداخلية
  بعمل المرأة في هذه المحلات ستر للمشترية من إطلاع الغرباء على تضاريس جسمها وصدرها ....
الذي يرى بسهولة من خلف العباءة ..

خاصة بعد إنتشار لبس النساء للعباءات الضيقة ..
وانا اقول لك....
كانت المراه ولازالت تشتري ملابسها من محلات الباعة فيها هم من  الرجال بل ان في اكثر المناطق الرجال هم من يشتري جميع مستلزمات اهل بيته من النساء
فاذا كنت ترى ان لباسها فاضح وانها تخرج للسوق لتشتري ملابسها وهي لاتخفي جسدها عن الماره فالاولى لها ان تبقى في بيتها وتستر جسدها الجميل لتتقي الفتنة وملامسة الرجال لها والنظر لها خلسة او مباشرة

 

وانت قلت ....

وفيه ضمان عيش كريم لفتاة لم توفق بقبول في جامعة بسبب تقديرها الدراسي ......
أو عدم توفر الواسطة لوالدها ......
أو عدم حصولها على وظيفة حتى في أبعد قرية عن المدينة ...
ولكي لا تتسلى بالإتصال بأرقام عشوائية لعلها توفق بمن يسليها ..
أو تقضي معه جزء من سوالف ليل !!

يا سماحة المفتي !!
وانا اقول لك ......
عمل المراه لم يكن مفروض ولم تكن المراه ملزمة بالعمل والانفاق على الرجال بل الرجل هو الملزم بالعمل والانفاق على اهل بيته 
والمراه التي تتسلي بالهاتف في البيت ستتسلى بالرجال في الشارع فهي لم تجد التربية المناسبة من الاصل
فعدم  توفر وظيفة محترمه لها بعيدا عن الاختلاط 
لايعطيها الحق بان تقضي سوالف الليل مع رجل غريب 

 قلت .....

 ليس كل بنات المملكة كبناتك وبنات حمولتك !!
تتخرج بنتكم ب 70 % بالثانوية وتدخل أفضل كلية ....
بينما إبنة زميل بالعمل حصلت على 96 % ولم تقبل إلا في أطرف كلية ..
وبواسطة قريبه الأستاذ بالجامعة ...
وانا اقول لك ......

ليس كل بنات المملكة بنات منحطات وبدون اصل حتى يرضين بوظائف 
مختلطة ويرضين بمجالسة الرجال
وبالنسبة للقبول في الجامعة كل شئ مقرون بالتوفيق من الله
وان كان هناك ايادي خفية فهناك ايداي خفية خلف كل شئ واولها مقالك هذا  
قلت .....
ليس كل بنات الناس تعين بالشارع الذي يوجد به قصر والدها !!
وإنما يعين في أطراف سكاكا وجازان ......
ومن المؤكد أنك لم تسمع بحوادث صالونات المعلمات في أطراف المدن ...
ياليتك كنت مفتحا لترى تناثر أغراضهن وكيف إختلطت بدمائهن !!
والله لأنه منظر محزن لأقوى الناس عزيمة ..
نحزن عندما تعرض صور عباءاتهن ودفاتر تحضيرهن و( جزمهن ) ......
منظر محزن للغاية ...
وتجعلنا نلعن من تسبب في حرمانهن من الحياة ...
وحرم أهلهن منهن !!
ليس كل بنات الناس يضمن لهن الوظيفة قبل التخرج أو النقل أو التعيين ..
فقد وجد من دفع عشرين ألف ريال لنقل إبنته من إحدى المدن للرياض !!

وانا اقول لك.....
ليس كل معلمة او فتاة تخرج للدراسة او العمل تجد نفس المصير وعتبك هنا ليس على المفتي وانما على وزارة التربية والتعليم ياسيدي  فالمفتي اباح لها هذا العمل المحترم


قلت .....
 يا جماعة يا واصلين 
  ليس كل الناس كوضعكم ......
ولا تكونوا كإحدى الملكات التي سمعت عن جوع شعبها فقالت .....
عطوهم بسكويت !!
هم ما يعرفون الخبز علشان يعرفون البسكوت أبو ميزان !!
.....................

وانا اقول لك......
يا استاذ يا محترم انت تجر امة الى الهلاك بكلامك هذا
فسيكون لدينا فتيات راقصات في ملاهي ليلية وعذرهم الفقر ..؟؟؟
الى متى وانتم  تبحثون عن الحلول السطحية والمريضة
ولاتفكرون بعقل واعي ومدرك لما عليه الامة..!!!!


قلت ......
لم تذهب المرأة للعمل بائعة في محل لتتسلى ......
وإنما للبحث عن لقمة شريفة ونزيهة وبل
ا مستغل يستغل شرفها وعفتها وكرامتها ..
ويدفع لها بمقابل يعرفه الجميع ...
.....................
وانا اقول لك  .....
ستجد من يستغلها افضل استغلال في محل البيع 
وستجد من يلامس يديها الجميلتين ومن يقول لها
انتي اروع من في الوجود وياخذها بكلامة المعسول ونظراته 
ومن يحاول ان يجرها الي مكتبة بحجة انه مديرها وربما يحاول ان يغتصبها بعيدا عن اعين الجميع
الم تفكر في هذا يا استاذ الكريم ؟؟؟
لقد فكر فيه الاعمى وادركة وهو لم يرى عباياتهن ولم يرى طريقة حديثهن ولم يرى تجوالهن في الاسواق بهدف اسقاط الرجال في حبائلهن
ولم يرى تمايلهن ولم يرى لباسهن الذي تراه من تحت عباياتهن التي لا اعلم ماذا تستر


 قلت....
.................
يا سماحة الشيخ !!


قل للسواق اللي يجيبك للجامع الكبير بالرياض ..
يتوقف بجوار بائعات الفصفص والحب والبكلات و الأمشاط والحنا ......

وانا قول لك ........
للاسف يا استاذي ربما لاتعلم ان اكثرهن متخلفات لا اقامة لهن 
ولا يحمل حتى الجواز السعودي 


قلت...

و تنازل وإسأل إحداهن :
ليش تبيعين يا مرة ؟ وش اللي حدك ؟
ماذا ستقول لك ؟
هل ستقول إني أتسلى و أوسع صدري .......
وكأني جالسة على أطراف الشانزيليه ؟؟
وإنما ستقول زوجي مريض أو فراش ب 2000 ريال ...
أو مطلقة أو رجلي مديون وبيتنا أجار و ....

ليس كل الناس رواتبهم 42 ألف ريال ......
غير الأمطار السنوية والشهرية الغزيرة ....
التي لا تأتي من السماء وإنما من الأرض ...

واقول لك ....

ليس كل فتاة او امراءه مستعده ان تبيع شرفها لتقف في مكان واحد مع رجال وتخاطب الرجال وتتفاوظ معهم
وربما تبيع نفسها لاي رجل في يوما من الايام 
كل هذا فقط 
لاجل ال1500 او 2000 شهريا
راتب وضيع لعمل وضيع من ترضى به ؟؟

قلت...
لا تعاملون الناس كوضعكم ، فوضع 90 % من الناس يختلف عن وضعكم تماما ......
الناس يسددون فواتير كهرباء !!   


وانا اقول لك 

منذو الازل ونحن نعرف ان الكهرباء بفلوس لاجديد 

قلت ..

الناس تسدد فواتير جوالات وتلفونات و رواتب شغالات وسائقين !!

وانا اقول لك ...

الي مو قادر يسدد فواتير جوال ورواتب خادمة وسائقين لايجبهم ويتفشخر 
وهو مو قد الفشخرة


قلت .....
الناس تدفع قروض للبنوك .......

ليكملوا أقساط شقق أو دوبلكسات 350 مترا ...وليست قصورا أم 5000 متر ...


لا جديد بس وبعدين وش دخل الشيخ المفتي في الكلام هذا ؟؟؟

 اعتقد انها مشكلة الاشخاص انفسهم


الناس تدفع رسوم سنوية لمدارس أبناءهم !!

ليسو ملزمين بالمدارس الخاصة والمدارس الحكومية افضل وببلاش

بعض الناس إنتقلوا مع إبنتهم لقرى جازان ونجران وأطراف عرعر وغيرها ليكونوا بقربها .......

هذه حال الدنيا حل وترحال 
ولو وظفو بنتهم في محل او في سوبر ماركت هل سيبقون ويتركون 
عمل الوزارة للبحث عن عمل رخيص وغير مجدي 




أعرف فتاة يتيمة الآن تعمل في إحدى قرى الأفلاج ......
تسكن بمفردها لمدة خمس سنوات ولم تستطع النقل للمدينة المنورة رغم تخصصها الصعب ......
و أخرى معها لمدة ست سنوات وزوجها بمفرده في الباحة .......
و كلنا يعرف عينات من هؤلاء ....
هل تتوقع أنهن بقين هناك لسبب ؟؟
غير سبب الحاجة وطلب الحياة الكريمة ؟!

هناك اسباب اخرى لم تذكرها فكثير من هؤلا الفتيات لم تكن الحاجة هي سبب بحثها عن الوظيفة بل الفراغ وتقليد الناس واريد ان اتوظف كــ فلانه واسافركــ فلانه
ومن تريد العمل في كاشير او في محل ملابس ياترى ماهي اهدافها غير ماذكرت 
الا تعلم ان هناك فتيات تريد العمل فقط لتخرج من البيت
وتختلط مع الرجال 


  مشعل السديري
أتمنى أن أكون لا أخاف إلا الله سبحانه في الحق وقول الحق
اتمنى ذلك 
أنا مشعل السديري وبالأعلى صورتي
فأتقي الله يافضيلة المفتي العام
فالجبال عجزت عن حمل الأمانه

اخي مشعل السديري ماهو هدفك من هالكلام
وما السبب ؟؟؟
ارجو ان تخاف من الله قبل ان تخاف من العباد 
فما تطالب به لايرضي الله عز وجل  
ولابد ان تعرف ان هناك الكثير من الفتيات لايرضيهن ماتحمله من فكر
وما تدعو له ..
وانا واحده منهن 

.........



الأحد، 24 أكتوبر، 2010

مجتمعنا وتحديات العصر

بسم الله الرحمن الرحيم



إن الحمد لله نحمده و نستعينه ونستغفره, ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا, من يهده الله فلا مضل له, ومن يضلل فلا هادي له, وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له, وأشهد أن محمداً عبده ورسوله.
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنْتُمْ مُسْلِمـُونَ)


( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَـدِيداً ~ يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً )[الأحزاب: 70, 71]





أما بعـد:



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أحبتي نحن نعيش في مجتمع مسلم محافظ وتربينا على عادات وتقاليد أجدادنا وحافظنا عليها,
باعتبار أنها ورث عائلي وتخطينا بها حدود المعرفة
وتعلمنا ,ووصلنا مراكز كبيره في المجتمع ونحن نحمل سماتنا وعاداتنا ,ولم يكن ما يمنع أن نتمسك بها ونتمسك بديننا .
ولكن ما يحصل ألان في مجتمعنا وتغييره لهذه المفاهيم
إنما هو كما قال تعالى:
" بسم الله الرحمن الرحيم "
(ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم قل إن هدى الله هو الهدى ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذي جاءك منالعلم ما لك من الله من ولي ولا نصير " 120") البقره
فهل نحن بحاجه إلى تغيير ديننا
حتى نواكب الحضارة ؟؟
أم نحن بحاجه إلى تغيير هويتنا لكي نكون شعب متقدم ؟

ديننا أكمل الديانات ومناسب لكل الأزمنة والعصور
قال الله تعالى: " اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا "
سورة المائدة:3

ديننا علمنا التواضع والتسامح و الأمانة والصدق
وعشنا عليها وتربينا على هذه العادات وهذه الصفات وأصبحت هذه من سمات مجتمعنا
وعلاماته التي تميزه عن باقي المجتمعات ولكن هذه الصفات والعادات لم تعجب البعض
الذين ركضوا ورأى حضارة الغرب وتمسكوا بها وطبقوها في حياتهم اليومية وحتى في تربيتهم لأبنائهم ولباسهم ولم يكتفوا بذلك فقط بل أطلقوا على من لم يتبعها (متخلف )
إذا لم تستمع لموسيقى الروك فأنت متخلف
وإذا لم تقص شعرك بقصات غريبة فأنت متخلف
وإذا الفتاة لم تلبس قصير فهي متخلفة
؟؟؟؟؟
متخلف عن ماذا ؟
الم يفقهو قول الله تعالى
(وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنْسَاهُمْ أَنْفُسَهُمْ أُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ) [الحشر:19]
وايضا قوله تعالى: (ثُمَّ جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مِنَ الْأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ ) [الجاثية:18]
ومن السنه المطهرة
عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: " لَتَتْبَعُنَّ سَنَنَ مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ شِبْرًاشِبْرًا وَذِرَاعًا بِذِرَاعٍ حَتَّى لَوْ دَخَلُوا جُحْرَ ضَبٍّ تَبِعْتُمُوهُمْ " قُلْنَا: يَا رَسُولَ اللَّهِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى؟ قَالَ : " فَمَنْ ؟ "
[ رواه : البخارى واللفظ له ، ومسلم وابن ماجه وأحمد وغيرهم ]

--------------------------------

أين عاداتنا وتقاليدنا وأين ذهبت
لماذا أصبح من النادر أن تجد من هو متمسك بها
في حين أن الاغلبيه انجرفوا ورأى تيارات الحضارة وتعمقوا في عادات الغرب وحضارات الغرب
وطبقوا الكثير من عادت الغرب ولهثوا وراء الحياة العصرية وأصبحت الكثير من عادتهم لنا وأصبحت أساسا في كثير من المناسبات
واذكر منها عاداتنا في الزواج اختفت عاداتنا الأصيلة وظهرت بدلا منها عادات الغرب
وأيضا لبسنا وأسلوبنا في العيش وتعاملنا مع بعض...... و.......... وغيرها من العادات
من أين لنا بهذه العادات الدخيلة والتي لا تمت لنا بصله
والتي أصبحنا معها وكأننا كما حدث للغراب عندما قرر أن يغير مشيته ويقلد الحمامة
والمسكين لم يستطيع أن يتقن مشيت الحمامة وفشل ثم قرر أن يعود إلي مشيته ولكن ....نسيها فبقي ضائعا .......
ونحن نرى الكثير من الشباب والبنات في الأسواق والمدارس
وهم على هذه الحل من تقليد للغرب في الملبس وطريقة الكلام وفي سلوكياتهم
و الأدهى والأمر هو ما يصل لنا يوميا من وسائل التقنية الحديثة
و ما فيها من انفتاح على العالم الأخر والتي يتسابق على اقتنائها الصغير قبل الكبير فتجد الكثير من الأطفال الذين لم يصلوا لسن المدرسة و معه من الأجهزة العجيب والغريب وتتساءل
هل هو بحاجة لها؟
ومن احضرها له ؟
وأين والديه ؟
ومدا تفهمهم لهذا الخطر ؟؟
خطر اصبح لايهدد عاداتنا وتقاليدنا فقط
بل اصبح يهدد ديننا وشريعتنا
.............................
همسة
لنقف ونتأمل بحزم وبوضوح حال مجتمعنا
وما آل إليه
ولننظر لحال شبابنا وبناتنا
ولأطفالنا جيل المستقبل
ولنفكر
لو أن الغرب عرض له حضارتنا أو عادتنا هل كان سيطبقها أو هل كان سيتبع ما نحن عليه
ولماذا؟
..................





خشوف

...

الجمعة، 22 أكتوبر، 2010

الى لقاء يجمعنا .....وليس بالبعيد ان شاء الله

ستكون بداية جديدة له ..
وحياة جديده هو اختارها واظن انها تناسبة 
وسأظل انتظر قدومة كل اسبوع محمل بالكثيرالكثير 
من الاخبار واالقصص التي مرت به 
ليحكي لي وساكون نعم المنصته له 

فما زال بحاجة لي 

!,,,,


وها انا اقف عاجزة عن الكتابة هنا
والكلمات للتتطاير من امامي هنا وهناك 
وكاني لم اكتب يوما


ساختم ماكتبت بالدعاء لك 
اتمنى من الله ان يوفقك
وان يهديك وان ينر قبلك 
ويجعل ماتسعى له ميسر لك والى النجاح ان شاء الله 

...........






السبت، 18 سبتمبر، 2010

كـــــــــان هنا


....
كلمات كتبت في تواقيع  محبي مكان 
بنظري انهم اجبروعلى الرحيل منه 
لانه لو لم يكن يهمهم لما كتبوا هذه العبارة 
والتي  كان الهدف منها ترك بصمة لهم 
او ربما كتبوها  لتكون كعبره لم سياتي بعدهم بان لا يعطي بحب واخلاص 
لهذا المكان 


.........

كلمات  عندما رايتها قررت ان ابحث في ملفاتهم الشخصية
وكانت الصدمة كبيره عندما وجدت انهم اعطو وبذلو كل غالي ونفيس 
لاجل هذا المكان
بعدها لا اخفيكم انني خشيت ان الاقي يوما نفس المصير
فما كان مني الا ان قررت الا اعطي كل مالدي ....لهذا المكان 
لانني لا احب ان اصدم يوما في ما احب 
ولكن بعد ان امضيت فيه وقت طويل وجدت نفسي اعطي له وابذل كل وقتي لاجلة لانني انتمي لهذا المكان اولا ولانني تعاطيت مع الكثير والكثير من الاعضاء الذين يبحثون عن مواضيعي ويتجاوبون مع ما اكتب وانقل.... يعني صار عندي جمهور ههههههههه
.............. 
ولكن في غمرت ما انا فيه من شعور بالحب والصداقة بيني وبين من اعرفهم في هذا المنتدى 
وما انا فيه من تعزيز مكانتي في هذا المنتدى 
وجدت نفسي اطارد من قبل عضوة مريضة لاهم لها الا ان تقتل المبدعين حتى تبقى هي في الصدارة دائما 
لم التفت لها ولا الي ماتسعى له ولم اعطيها ما يحاول الكثيرين ان يعطوها من مجاملة كونها غالية على الادارة 
لانني لم اجامل في يوم ولن اجامل هذه هي قناعاتي 
ولانني لم اجد لديها ابداع يستحق الاشادة به ..
الموضوع لم ينتهي هنا للاسف 
فالمدير لم يعجبة ما افعل مع هذه العضوة 
وفي نفس الوقت كان معجب بما اقدم
لقد كنت في حيرة معة 
فــ يوم يغضب مني ولايرد على مواضيعي يعني قرصة ودن زي مابيقولو 
لكي اجامل وامدح عضوتة المدللة 
ويوم يرد على باستخفاف
ويوم يمدح ويشيد بما اقدم 
ويوم اخر اتفاجاء به يرسل لي ليطلب مني الاشراف ؟؟؟؟
والعجيب في الامر كله انه في يوم طلب مني ان امسك ادارة موقع 
هو يديره وتابع للمنتدى ؟؟
وقالي انا اثق بك وبعطائك واخلاصك ؟؟
ولكن في كل مرة كنت اعتذر منه 
لانني لا احب ان اتعامل مع شخص مزاجي مثلة 
لم ينتهي موضوعي هنا 
ماازعجني ان هذا المدير بالاضافة الي انه مزاجي الا انه لا يراعي الاخرين 
ومريض بالشك 
فكان يرسل لي انتي فلانه 
وانتي فعلتي كذا لاجل كذا 
وانتي كتبتي كذا في موضوعك الفلاني ويرسل لي الروابط 
لاجل مشكلتك معــي
وانتي رفضتي الاشراف للسبب كذا !!
وكانة موكل على النواياأا 

حقيقة انني طفشت من التعامل مع شخص مثلة 
فلست مجبرة على الحلف والتوضيح حتى يصدقني اناسا مرضى مثلة 

مرت الايام وانا في كل مرة اقول يابنت معليش هالمرة عديها 

وفي يوم ومن خلال الرسائل احتدم النقاش بيني وبينه لانني سجلت في منتدى اخر 
وعلم به 
ياعالم ياناس الحين الشبكة العنكبوتية مافيها الامنتداه ؟؟؟
والا انا مكتوب على جبيني مخصصة للمنتدى الفلاني !!!
اعتقد يا اخي الكريم والمدير الفاضل  انها حرية شخصية 
يعني اكتب واسجل في اي منتدى ابغاه 
مو انت تفرض على اني اكون مخصصه لك او لغيرك 
تتوقع لو رحت وسجلت بمعرف مختلف عن المعرف الي انا مسجلة به عندك كنت بتعرفني لا والله 


انت وهو انت المدير مسجل في منتديات ثانية 
ولا كيف بتجيب مواضيعك المنقولة
؟؟؟؟؟؟
المهم عرفت انه ماله نهاية وانه انسان مريض ولافيه امل انه يطيب من مرضة 
وتركت له المنتدى بما حمل 
ورحلت لمكان اخر ومنتدى جديد وبداية جديدة 


ولكنني لم اكتب عبارة كان هنا 
في توقيعي 
لانني لم اكن هنا 
؟!!!؟
.....،،،،،،.....


ملاحظة ....
الابداع دائما يتبع الشخص المبدع وينتقل معه حيث يذهب ولا يبقى  


خربشات خشوف


الأحد، 15 أغسطس، 2010

| ۩۞ كالعَذْراءِ فـــــــ(خِدْرِهـــــــــــــــــَآآآآ )ـــــــي ۞۩ |‘
















رقيقٌ ... رَقْراقٌ ... وَضّاء
يعْتري القَلبَ خَوفاً منْ أنْ يُعابَ أو يُلام
يَبعثُ فيهِ نَشْوةٌ لـــتَركِ القَبيحِ منَ الافْعَال
فيَدْفَعهُ على إعْطاءِ كلّ ذي حقٍّ حقّه ويُحْيي القَلبَ
بنَبعٍ مِن الحَياءِ الذي ما سُمّيَ حياءً إلّا لأنّهُ بضْعَةٌ من الحَياة
فَبقَدرِ الحياةِ التي في القَلب ينْمو الحَياء
ولا حيَاةَ لقلبٍ منْ دونِ إيمَان
ولأنّ الحيَاءَ بضْعةٌ من الحَيَاة
فالحَياءُ هُوَ الإيمَان



والحَياءُ نَوعان ...


حيَاءٌ فطْريٌّ غريزيّ ... ومُكتسبٌ إيمانيّ

ومَتى مَا ماتَ الحياءُ الفطريّ الغَريزيّ فلا حَياةَ لحياءٍ مُكتَسب




والحَياءُ الفطريّ ...

هُوَ الحَياءُ الذي وُلدَ عليهِ الإنْسان
كحياءِ البَشَر من كَشْفِ العَورة والنّظرِ إلى سَوْءةِ الآخر
وكَحياء ِالجِمَاعِ أمام العامّة وعَلى مَرأى البَشَر



وأمّا الحياءُ المُكتَسب ...
فهُوَ الحياء ُالإيمانيّ الذي يَمْنَعُ المُؤمن
منِ ارْتكابِ المَعاصي والإسْتمْرَارِ عَليهَا
هُوَ حيَاءٌ منَ الله تعالى ... وهَذا الحَيَاء يُولد منْ رؤيةِ
النّعَم إلى جانبِ التقْصيرِ في حقّ المُنْعم ... فيسْتَحيي العَبدُ حينَئذٍ



ويُقالُ أنّه لمّا وَقَفَ الفُضيلُ بن العَيّاض على جبلِ عَرفات

في هَذا المَوقفِ الأعْظَـم وفي هذا اليَومِ الأكْـرم
رَفعَ رأسهُ إلى السّماء وهُوَ قابضٌ على لحيتهِ
يَبكي بُكاءً مَريراً مُتَضّرعَاً مُبْتَهلاً ويَقول :
" واسوأتاهُ منكَ سيّدي وإنْ عَفَوت "
" واسوأتاهُ منكَ سيّدي وإنْ عَفَوت "
" واسوأتاهُ منكَ سيّدي وإنْ عَفَوت "



إنّها مَعانٍ عَذْبة رَقْراقة قدْ لا نرْتقي إليّهَا الآن

لأنّ كثيراً منَ المُسْلمينَ قدّ ضيّعَ حياؤهُ الفطريّ
فأنّى لهُ أنْ يَسْتشْعر الحَكايآ عنِ الحَياءِ الإيمَانيّ




ولـــــــــكنْ ...!


!


!

حسْبي مُقْتطفاتٌ تُعيدُ لهْفةَ القَلبِ إلى حياتهِ

أسْميْتُها من واحات الحَيـــــــــــَاء ..|
 

ومَطْلَعُهَا ...

عن عبد الله بن مَسْعُود رضيَ الله عنْهُ
أنّ النّبي صلى الله عليهِ وسلّمَ قال : " اسْتحيوا منَ الله حقّ الحَيَاء "
قال: قلنا: يا رسول الله، إنا نستحي والحمد لله، قال: ليس ذاك، ولكن الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى،
والبطن وما حوى، ولتذكر الموت والبلى، ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا، فمن فعل ذلك استحيا من الله حق الحياء
".

( رواهُ التّرمذي )


فكَم قَرطنا الآنَ من حقّ الحَياء ...؟!


كانَ رسولُ الله أشدّ حياءً منَ العَذراءِ في خدْرها
فقد عُرفَ عنهُ حبيبُ الرّحْمَن بحيائهِ ... فإذا كَرهَ شيْئاً
كانَ يُعرف من وَجههِ بأبي وامّي رسولُ الله



ومنْ حَديثِ عائشة قالت :
جاءت امْرأةٌ إلى النّبيّ صلى الله عليهِ وسلّم

تسْـــــــألهُ كيفَ تغْتسلُ منَ الحَيْض ...؟!

فقال عليه الصلاة والسلام -وهو يشرح لها، ويبين لها كيفية الغسل-
قال: خذي فرصة من مسك، وتتبعي بها أثر الدم، فتطهري بها، فقالت هذه المرأة:
كيف أتطهر بها يا رسول الله؟ قال: تطهري بها، قالت: كيف أتطهر بها؟ قال: سبحان الله! تطهري بها،
قالت عائشة : فرأيتُ في وجهه أنه قد استحيا عليه الصلاة والسلام، فأخذت عائشة هذه المرأةَ في جانب البيت،
وأخذت تشرح لها كيف تغسل دم الحيض حياءً منه عليه الصلاة والسلام )
[ صحيح البخاري ]




لله درّهُ من نبيّ وهُوَ الذي غُفرَ لهُ مَا تقدّمَ منْ ذنْبهِ ومَا تأخر
وهُوَ الكَريمُ القُدوة أعْظمُ قائدٍ للبشريّة أجْمع بأبي وامّي حبيبُ الأنَام
كَم احْمرّ وَجهه واطْرقَ رأسهُ حياءً من ربّهِ الكَريمِ المُتعال
وهُوَ النبيّ الذي اصْطفاهُ أكْرم ُالأكْرمين وعَلى إثْـرهَا
أُرْتبطَ اسْمهُ بالله فسميّ حبيبُ الرّحمن برسولِ الله


وها هُوَ يدْخلُ مكّةَ من بَعدِ أنْ فتحَهَا الله عليهِ
يدْخلها وهُوَ حييٌّ منْ ربّهِ الكَريمِ وفضلهِ العَظيم
فيَدخلها وهُوَ راكبٌ ناقتهُ يقْرأُ سورة َالفتحِ
مُطأطئٌ برأسهِ شكراً منه لربّ العالمين
لله درّه من نبيّ ... لله درّهُ من رَسول



وهذا عُثمانُ بنُ عفان رضيَ الله عنْه
تسْتحي منهُ المَلائكة أيّ خُلقٍ رقيقٍ هذا
بل ايّ صفةٍ عَظيمةٍ هذه التي فيه
جعلتِ المَلائكةَ حييّةً منه


فقد قالَ عنهُ النّبي صلى الله عليهِ وسَلم :
" ألا أسْتحي من رجلٍ تسْتحي منهُ المَلائكة "
( رواهُ مُسلم )


وذاكَ الرّجلُ العَظيمُ فاروق الأمّة

مَا أكلَ طَعاماً في هنيّة ولا شربَ شُربةً في هنيّة
ولا لبسَ ثوباً في هنيّة إلّا قَالَ وهُوَ يَبْكي :
" ماذا قائلٌ لربكَ غداً يا عُمَر "
" ماذا قائلٌ لربكَ غداً يا عُمَر "
" ماذا قائلٌ لربكَ غداً يا عُمَر "


وهُوَ الذي تجنّبَ الشّيطانُ طُرقاته
الحييّ الكَريم الذي كانَ من أشدّ النّاسِ حياءً من ربّه





والحَديثُ عن أهْلِ الحَياءِ طويل
والتّحْليقُ مَعهم في هذا الأُفقِ الرّقْراقِ الوَضيء
السّامق ليْسَ فيهِ تَعبٌ أوْ لهُ حُدود ...


فـ لله درّهم تلكَ الأرْواحُ التي بهمُ اقْتَدَت

فكَانَت قُلوبُهم بالحَـــــياءِ حيـــــــــــَاة


تمّت مسّودتهُ في الرّابع من رَمَضَان
وتمّ نشْرهُ في الخامسِ من رَمَضَان
من سنة 1431 هـ وبِقَلم ندية الغُروب
راقني ماكتبت ندية الغروب واسمحي لي بنقله هنا 












~*~*~* حبايبي وانتم بخير بمناسبة

الأربعاء، 28 يوليو، 2010

سيدي.....




 سيدي 
متى تكون بجانبي وتكون معي

متى
تكون انت حبيبي
ومؤنسي في وحدتي

سيدي
متى نجتمع ونكون انا وانت
وانت وانا فقط


سدي
احبك 
واتمنى ان تكون بجانبي 
وتكون انت لي وحدي 
 
 
 
يـــــــــا
سيدي 
خشوف




السبت، 24 يوليو، 2010

عذرا خالي العزيز



في يوم من الايام
كنت جالسة اشاهد التلفاز عندما رن جرس الهاتف
 
رفعت السماعه وكان هناك من يخبرني بان خالي مريض 
وانه محتاج لدعوتنا له بان يشفيه الله
اغلقت السماعه وجلست افكر ..
هل يستحق ان ادعو له ؟
هل هو خالي حقا ؟؟
هل احبني يوما حتى ابادله المحبه ؟
ام هل هو واجب انساني لشخص مريض بعيدا عن كل العلاقات 
الاسريه ويحتاج لدعواتنا 
...............
اتعلم ماذا خالي العزيز!!
انه 
يحز في خاطري ان يكون لدي خال لا يعرفني ولا اعرفه ولا يسال عني !!
ان يكون خالي فقط اسم لا اكثر 
خال لم اجده في كل مواقفي وكل ازماتي وحتي افراحي 
لم اجدك ..!!!
فاين كنت ؟؟
عندما توفي والدي وهو ابن اختك لم تكلف نفسك بالاتصال بي 
اوحتى بالسؤال عني وعن احوالي
وعندما توفيت أمي لم أجدك حولي من ضمن من كان حولي من اخوالي واعمامي !!
فاين كنت 
ابن كنت 
عندما احتجت لك !؟؟؟
..............
خالي العزيز

الذي يجلس بالسنوات حتى اراه وعندما اراه لايحضنني ولا يعرف من مشاعر الحب والعطف شئ
خالي الذي عندما اقابله وكانني أقابل غريب عني
لاول مره أراه
خالي حتى في العيد لايرفع سماعة الهاتف ليهنئني أو ليقول لي كل عام وأنتي بخير
.....
خالي الذي لا اعرفه بجد لا اعرفه 
ولا اعرف تفاصيل حياته الا من الناس
..............

بعد يومين وصلني خبر وفاتك ..!!
جلست احاول ان ابكي ولكن لم استطع
اه اه
من قسوت قلبي


...........
حاولت ان جمع من ذاكرتي شئ عنك
فلم اجد ...ياخلي العزيز
لم اجد ما تذكرك به
الا صورة رجل مقطب الحاجبين شديد القسوة
شديد اللهجة لايعرف الرحمة
يالله ياقلبي ما اقساك

لم اعهدك هكذا
جلست اصرخ بصوت عالي 

متى اصبحت
انسانه قاسيه 

لايوجد في قلبي رحمة 
يالله لم اكن اعرف ان قلبي 
يحمل كل هذا الكره وكل هذه القسوة
...........
ولكن ....انت هو القاسي خالي العزيز
نعم انت من تعلمت منه هذه القسوة
انت لم تكن بجانبي يوما ولم اعرفك

ولم اعرف انك كنت يوما خالي الا بالاسم
فقط
ولم اراك منذو زمن بعيد
...............

عذرا خالي لم ابكي عليك
يوم وفاتك
ولم اكن بجانبك في مرضك

...........
ولكن سادعو لك من كل قلبي 

فمازال في قلبي شئ من الحب 
 لك 
.................

أسئل الله تعالى أن يغفر لك ويرحمك ويكرم نزلك ويوسع مدخلك وأن يجازيك بالحسنات إحسانا وعن السيئات عفوًا وغفرانا ..
وأن يغسلك بالماء والثلج والبرد وأن ينقيك من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ..
وأن يخلف عليك بدار خير من دارك وأهل خير من أهلك ..
إنا لله وإنا إليه راجعون


...................



...............


بقلمي
خشوف


الثلاثاء، 20 يوليو، 2010

السفر .......



كنت مهمكة بالكتابة  في  حاسوبي 
القديم 

غارقة في افكاري وذكرياتي 

فجائة قطع الاتصال
.....يالله كم مره  يجب ان اعيد كتابتي 
عندها رجعت براسي الى الخلف 
وجلست افكر ريثما يعود الاتصال من جديد
فانا لا اريد ان اغلق الجهاز 
ويضيع كل ماكتبت 

واثناء انتظاري غفوت....
بعد قليل احسست بخطواته تمر من جنبي وبلمسه يديه على جبيني 
وقال ..حبيبتي ماذا بك 
استيقضت فجائة وقلت ماذا لا لا شئ فقط غفوت قليلا 

عندها  أخرج  بطاقة صغيره 
وقال هذه لك قلت لي قال نعم

فتحت البطاقه ووجدت مكتوب فيها انتي مدعوه للسفر معي 
وبعد غد تبداء رحلتنا .....
الحضور الساعة الخامسه 
والاجازه مفتوحه 
اتمنى ان تقبلي هديتي لك حبيبتي 
.................
لم اصدق مارأت عيني

اجازة وسفر 
 ياااه مااجمل هذه المفاجئة
...........
عندها سمعت صوتا قويا 
وكان صوت الباب .............

باب غرفتي 
فهناك من يطرق على باب غرفتي
افقت من حلمي الجميل 

.....
لاجد انني مازلت انتظر عودت الاتصال 
لاكمل ماكتبت
مع  جهازي القديم الذي هو ونيسي الوحيد في هذه الحياة 


ياه ما اجمله من حلم 
تمنيت انني لم افق منه
 .......................